الأحد، 29 يناير، 2012

بوح ...مشاعر



 


حبيبي...لا تلمني ان لم اعد قادر على الكتابه
احسست ان كلماتي اصبحت عاريه
باكيه
لا تستطيع ان تكتب ما في نفسي لك
همساتي المتواضعه لم تكتب ...ولم تخلق الى لك
فا الشوق بداخلي ...
اكبر من ان يكتب
وما اشعر به ...كبير جدا


 





يا اسري...لا اتذكر الى صوتك...حين يلفني السكون
يا اسري...لا اتذكر سوى عطرك..حين اغفو على وسادتي
يا اسري
لا اتذكر سوى عيناك...حين انظر بعيون الناس
انت الرجل الذي لا يتكرر
وانت ...تاريخي...
وانت ميلادي
وانت ...انت كل شيئ

 


اياك ان تعتبر ان كلماتي حافيا
هي همسات مليئه بشظايا الزجاج
هي ..اوجاع انثى
ابكت الزمان حزنا
بداخلها طفله ابت..ان تكبر
وباوجاعها ...هي خلقت منذ الاف السنين
قبل قليل ...سقطت بين اصابعي احدى مرايا الحزن
جعلتني اصمت..طويلا...
حتى دمعتي لم تعد تريحني
احس ..بوحده..
رغم ما يحيط بي...من اناس
احس ..بعطش
ولا شيئ يرويني سوى ..رؤياك انت
اشعر با البرد
ولا شيئ يدفئني غير احضانك انت...انت
















هناك تعليق واحد:

absnt يقول...

غاليتي/همس الكلمه
همسات بلا حدود ..
إلى أين نذهب ..؟؟
ف أسوارِ تحطمت
ك شظايا زجاجكِ
ف أنظر إلى مرآتي
أجد نفسي فيها
أحكيها كيف أختلفت
فيني ملامحها..
أرسمها أسطورةً
كنقشٍ على حجر
ذكرى لذاك الوطن
قلعة الصمود
صرخة ألم ...
دمتي رائعه على هذا الإبداع
الألق ..
أرق التحايا قلبية