السبت، 25 فبراير، 2012

عندما اتذكر...صوتك



يا حبيبي عندما اتذكر صوتك...
تبدا رحله سفري الى البعيد
صوتك...يحرض ذاكرتي على الكتابة
وتشتعل اصابعي بنورا غريب
ويصبح جسدي ورقه بيضاء
صوتك يا سيدي...
يشعل البروق في اذني
ويربط اسلاك الانوثة ...بقلبي
فكيف لي ان اهرب من صدى صوتك يا رجلا
فأنت الغه...وانت الحروف التي اكتب بها
انت همساتي
الهواية
فكلما سمعت صوتك...
اتعلم بها خرائط رجولتك...
موسيقى وجمال
يا ايها الرجل المعجون بجمال الرجولة
المعجون بدم همساتي
عندما اسمع صوتك وهو يناديني احبك
ابقى معلقا بين هاويه وهاويه
لا اعلم ما بدايتي من نهايتي
فأكتب عنك ...بلغه لا يفهمها سوى العاشقين
احبك بكل غصات حنين...
احبك بكل الايام التي تمضي معك وقبلك
احبك ...جدا
وما يتعبني اني احبك جدا
مقاطع افلام هنديه روووعه متحركه لعشاقها

قبل ان اعرفك يا سيدي...
كنت اخشى كل شيئ حولي
كنت احس ببروده تقتحم جسمي
حتى المطر كنت اخشاه
وبعد ان احببتك يا حبيبي
اصبحت ارى الدنيا اجمل
حتى المطر وان يجلدني على ظهري ..وعلى وجهي
استمتع به لانني اراك بكل شيئ حولي
حتى وان كنت ..غائبا
الى ابعد الاماكن..
فأنت با القلب محفورا
الهواية
ففي حبك اجد نفسي
وبذكراك تدفئ اوصالي
فانت التاريخ...والقدر
فكيف امحوك من ذاكرتي